المغرب: أحد المتهمين الرئيسيين في جريمة "شمهروش" يعترف ويرفض

كتبه 
Published: 19 أيلول/سبتمبر 2019
23 مرات

استمع قاضي الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف في سلا، بالمملكة المغربية، إلى المتهمين الرئيسيين في جريمة "شمهروش"، والتي راح ضحيتها سائحتين إسكندنافيتين.

ومن بين المتهمين، عبدالصمد الجود، الموصوف بـ"أمير الخلية"، التي نفذت عملية الذبح؛ حيث اعترف بكل التهم المنسوبة إليه، معلنا أنه يتحمل مسؤولية كل ما وقع؛ وأنا نادم على ما حدث، وأدعو الله أن يغفر لنا؛ لكنني أرفض الاعتذار لعائلتي الضحيتين، لن أعتذر لأحد.

وقد قام المتهمان بذبح الطالبتين: الدنماركية لويزا فيسترغر يسبرسن (24 عامًا)، والنروجية مارين أولاند (28 عامًا)، يوم 17 ديسمبر 2018، في منطقة الأطلس الكبير الجبلية؛ حيث كانتا تُخيمان على بُعد 80كم من مراكش (وسط البلاد).

كما قام المتهمان بتصوير عملية القتل ونشروها على الإنترنت، كما أعلنوا انتماءهم إلى تنظيم داعش الإرهابي.

وكانت الشرطة المغربية قد أحالت للمحكمة قبل أشهر، 23 متهمًا في قضية مقتل السائحتين، من بينهم معتقلون سابقون في قضايا تتعلق بالتطرف والإرهاب.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة