عاصم عبد الماجد يتهم آيات عرابى بالعمل لصالح إسرائيل

كتبه 

بين حين وآخر تشتعل نيران الحرب الكلامية بين قيادات جماعة الإخوان المسلمين، المصنفة إرهابية والمحظورة في مصر، وهذه الحرب غالبا ما تطال الموالين لهذا التنظيم والهاربين خارج البلاد.

من بين أعضاء هذا التنظيم الهاربين من مصر عاصم عبد الماجد، وجدي غنيم، وآيات عرابى.

عاصم عبد الماجد اتهم آيات عرابى بالعمل لصالح إسرائيل، ووصفها بالمندسة التى تهاجم الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، كما أنها تسير بخطى ثابتة نحو دعم تل أبيب.

ووصف "عبد الماجد" تصريحات آيات عرابى بالفاجرة، متهكما من وجدى غنيم بسبب دفاعه عن آيات عرابى مطالبا إياه بالتبرؤ منها قائلا :"أما الشيخ الذى نجحت المندسة فى ضمه لجانب المدافعين عنها فقولوا له إن عدم إعلانه التبرؤ منها بعد أن مدحها وزكاها علانية عشرات المرات يجعله من جنود الباطل".

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة