الاعلامية الكويتية فجر السعيد تظهر على تلفزيون إسرائيلي

كتبه 

الاعلامية الكويتية، فجر السعيد ذهبت خطوات أبعد من مجرد دعوة إلى التطبيع الإسرائيلي حيث استضافتها قناة "كان" العبرية، وأجرت معها حوارا كررت خلاله نفس الدعوة من أجل التطبيع مع تل ابيب.

الإعلامية الكويتية، فجر السعيد قالت: "أعتقد أنه في هذا الزمن، وتحديدا في هذا الوقت، هناك قبول أكبر للسلام"، موجهة رسالة للشعب الإسرائيلي: "نحن نمد يدينا لكم للسلام".

الإعلامية الكويتية كانت قد نشرت تغريدة قالت فيها إنها تؤيد "بشدة التطبيع مع دولة إسرائيل، والانفتاح التجاري عليها، وإدخال رؤوس الأموال العربية للاستثمار، وفتح السياحة وبالذات السياحة الدينية، الأقصى وقبة الصخرة وكنيسة القيامة".

ونشر حساب "إسرائيل بالعربية مقطعا مصورا للحوار على "تويتر"، معلقًا عليه بقوله: "في أول مقابلة مع الإعلام الإسرائيلي، تقول الإعلامية الكويتية فجر السعيد لقناة "كان" العبرية..".

وتساءلت السعيد وقتها: "ماذا استفادت الدول العربية من مقاطعة إسرائيل وماذا ستستفيد نفس الدول لو طبّعت معهم وبدأنا نستورد ونصدر لهم، ورؤوس أموالنا تعمل داخل إسرائيل؟".

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة