إيمان أغوتان لأسماء بيوتي: إفعل خيرا في رأسك

كتبه 

إنتقدت الاعلامية المغربية، إيمان أغوتان، تصرفات اليوتيوبر المغربية، أسماء “بيوتي”، وطلبت منها أن تفعل خيرا، بأن تظل في منزلها، بدلأ من محاولة الظهور كفاعلة خير، بينما هي تتربح من وراء ما قامت به.

وكانت أسماء بيوتي قد قدمت مساعدات غذائية، لأشخاص تضرروا بقرار اغلاق المطاعم والحمامات وغيرها، ضمن الاجراءات الاحترازية التي اتخذها المغرب، لمحاصرة فيروس كورونا الجديد.

إيمان أغوتان انتقدت ملابس أسماء بيوتي التي كانت ترتديها خلال تقديم المساعدات، كما انتقدت تصوير ذلك ونشره، إضافة إلى وجود إعلانات على الفيديو.

كما ظهرت أسماء بيوتي وهي تعانف وتقبل الناس، بينما إجراءات الوقاية تمنع هذا.

وقالت أغوتان لأسماء كان من الأفضل أن تلتزم بإجراءات الوقاية وملازمة منزلها بدلا من استغلال البسطاء، وكسر الإجراءات التي فرضتها المملكة لمحاصرة فيروس كورونا.

ونشرت اغوتان تدوينة عبر حسابها الشخصي على موقع تبادل الصور العالمي، إنستغرام، جاء فيها: “واش من نيتك خارجة وشادة الطريق ولابسة الليكات وداخلة على الناس مساكن بقفة كتصوري فيهم شوفوني مغامرة براسي وبزماني باش ندير الخير”.

وأضافت أغوتان: ” الخير ديريه فراسك وفينا وجلسي فدارك وسكتي حتى تفوت كورونا إلى فاتت معا هاد بنادم.. ونرجعو نتبلاو بيك من جديد بكل فرح .. واش من نتيك حنا والدينا معانا فالدار وعطينهم التيساع وأنتي كتعنقي وتبوسي المرا الكبيرة؟”.

وظهرت أسماء بيوتي في مقطع فيديو نشرته عبر قناتها على يوتيوب وهي تعانق وتقبل سيدة قدمت لها بعض المساعدات، ضاربة عرض الحائط جميع التدابير الوقائية التي نصحت بها الجهات المختصة لمواجهة الفيروس.

كما انتقدت الإعلامية المغربية لجوء بيوتي لوضع الإشهارات على مقطع الفيديو الذي من المفترض أن يكون عملا خيريا، للربح منه: “ومن نيتك حاطة الفيديو مطرطق إشهارات وحاسباه علينا دايرة الخير واش حتى الخير فيه الإشهار .. كاينين أغنياء الحروب وكاينين أغنياء كورونا الله يحضر السلامة”.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة