رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري

كتبه 
Published: 02 تشرين1/أكتوير 2019
13 مرات

وصل رائد الفضاء الإماراتي، هزاع المنصوري إلى محطة الفضائ الدولية، وبدأت تظهر عليه أعراض جسدية غريبة، حيث أصبح رأسه أكبر، واختلفت عنده حاسة الشم.

وهزاع المنصوري، هو أول رائد إمارات يطير إلى الفضاء، وعندما يعود إلى الأرض، سوف يشعر بأعراض مختلفة، بحسب ما كشفته إيرينا لارينا، مديرة مختبر البروتيوميات في معهد مشكلات الطب الحيوي التابع لأكاديمية العلوم الروسية.

وقد اعتبرت لارينا أن التغيرات التي ظهرت على عزاع المنصوري، لدى وصوله إلى محطة الفضاء الدولية، هي ظاهرة اعتيادية.

وقالت لارينا في مقابلة مع "إذاعة موسكو": "هذا شبيه بانتفاخ أنسجة وأعضاء الجسم الواقعة أعلى وسط الجسم؛ لأن السوائل، بما فيها الدم، تفقد الوزن في ظروف انعدام الجاذبية؛ فيظهر لدى الجميع شعور بالانفجار، والانتفاخ، وتغيُّر حاسة الشم؛ لأن الغشاء المخاطي يتضخم قليلاً".

وأضافت بأن رائد الفضاء بعد عودته إلى الأرض ستظهر لديه أحاسيس غير معتادة، على سبيل المثال: الدوخة، ضعف عضلي، صعوبة الحفاظ على توازن الجسم. أي سيبدو مختلفًا بعض الشيء.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة