عرض فيلم سولا في الهيئة الملكية الأردنية للأفلام - satlights

عرض فيلم سولا في الهيئة الملكية الأردنية للأفلام

كتبه 
Published: 28 أيلول/سبتمبر 2022
115 مرات

يُعرض الفيلم الروائي سولا للمخرج صلاح إسعاد في الهيئة الملكية الأردنية للأفلام، وذلك اليوم الأربعاء 28 سبتمبر/أيلول 2022الساعة 8 مساءً (غرينتش +3) بتوقيت الأردن، وتعقيباً على هذه المناسبة قال مخرج الفيلم صلاح إسعاد "أتيت لأول مرة إلى الأردن من بعيد، من الجزائر، أنا وفيلمي سولا، أحمله مرة ويحملني اخرى، وكلانا لا يعرف البلاد، تركته لميزان لجنة تحكيم مِهرجان عمّان السينمائي الدولي تحت قيادة كريمة، ونزلت أتحسس المكان، فوجدته يسحر بصمت، المهرجان رفع فيلمي سولا إلى المرتبة الاولى."

وتابع موجهاً كلمته للجمهور "ولكم أنتم أيها المتابعون كلمة الحسم يوم الأربعاء القادم بالعرض في الهيئة الملكية. سعيد جداً أن فيلمي سيُعرض مرة أخرى في الأردن و أشكر الهيئة الملكية على هذه الفرصة، مشاهدة طيبة."

وكان الفيلم قد فاز بجائزة السوسنة السوداء لأفضل فيلم عربي روائي طويل في مهرجان عمّان السينمائي الدولي – أوّل، كما حصد الفيلم 9 جوائز خلال مشواره وهي الجائزة الذهبية لأفضل فيلم روائي في مهرجان جنيف الدولي للسينما الشرقية، وحصلت بطلته سولا بحري على تنويه خاص كأفضل ممثلة. كما فاز بجائزتي أفضل فيلم وأفضل ممثلة (سولا بحري) من مهرجان مالمو للسينما العربية في السويد، وجائزةأفضل فيلمروائي في مهرجان بيروت لسينما المرأة، وأفضل فيلم في مهرجان السينما الإفريقية والآسيوية والأمريكية اللاتينية في ميلانو بإيطاليا، وأفضل فيلم وأفضل تصوير سينمائي لآرثر فونجي، جائزة دون كيشوت من الاتحاد الدولي للجمعيات السينمائيةفي مهرجان آفانكا السينمائي بالبرتغال، كما شارك في مهرجان يريفان جولدن أبريكوت السينمائي الدولي بأرمينيا، ومهرجان طرابلس للأفلام في لبنان.

كما انطلق سولا تجارياً في سبع مدن مغربية، وسبق ذلك عرضه في كل من السعودية ولبنان وموطنه الجزائر، وكان عرضه العالمي الأول في مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي، وأشاد عدد من النقاد بالفيلم ومنهم الناقد الكبير طارق الشناوي الذي قال "الفيلم يقدم صرخة امرأة وبطلته سولا بحرى أجادت الدور بدرجة كفاءة عالية".

ويحكي الفيلم قصة سولا، أم عزباء، يطردها والدها من بيت العائلة لتجد نفسها ورضيعها بلا مأوي، تحاول سولا إيجاد مكان آمن فتضطر لقضاء الليلة تتنقل من سيارة لأخرى مع عدة أشخاص، وطوال ليلة مليئة بالأحداث بين شوارع الجزائر، تحاول سولا أن تغير مصيرها ولكن للقدر رأي آخر.

الفيلم من تأليف وإخراج وإنتاج صلاح إسعاد وشاركه في كتابة السيناريو سولا بحري التي ألهمته لقصة الفيلم لذلك طلب منها آداء دور البطولة الذي يجسد شخصيتها، وإنتاج شركة إسعاد للإنتاج الأفلام (الأخوة تقي الدين، عبد الغفور وصلاح إسعاد)، ويشارك في بطولته سولا بحري وإيذير بن عيبوش وفرانك إيفري، وتتولى شركة MAD Solutions مهام توزيعه وتسويقه عربياً.

صلاح إسعادمخرج جزائري، نشأ وسط عائلة من الناشرين. بعد حصوله على شهادة الثانوية العامة في الآداب واللغات الأجنبية عام ٢٠٠٨، ارتاد كلية الحقوق في جامعة باتنة في الجزائر، ثم هاجر لفرنسا حيث درس السينما لعامين في جامعة باريس الثامنة. ثم التحق بـARFISللوسائل السمعية والمرئية في ليون. وذهب بعدها إلى Factory schoolفي فيلوربان حيث حصل على دبلوم الإخراج السينمائي.

أخرج صلاح إسعاد فيلماً روائياً والعديد من الأفلام القصيرة. لطالما قام شغفه بتحفيزه لرواية قصص تكرم العلاقات الإنسانية. كما أنه يستكشف أنواع سردية مختلفة وأيضاً أنواع أفلام مختلفة مثل الدراما والتراجيديا والقصص المستوحاة من أحداث حقيقية، والكوميديا.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة