الفنان التونسي محسن الشريف ممنوع من الغناء بسب إسرائيل

كتبه 

كان الفنان التونسي قد أحيا سهرات في إسرائيل وهتف بحياة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مما استوجب عقابه من جانب نقابة الموسيقيين التونسيين.

وكان العقاب رادعا لكافة المثقفين التونسيين إذا ما قرروا التطبيع مع إسرائيل حيث قررت نقابة الموسيقيين التونسيين منع الفنان محسن الشريف من الغناء في مهرجاناتها الوطنية والحفلات الخاصة، بالإضافة إلى شطب اسمه من قائمة الفنانين التونسيين.

ووصفت النقابة في بيان لها زيارات مجسن الشريف المتكررة إلى إسرائيل وإحياء الحفلات هناك بأنها "ممارسات مشينة لا تشرف الساحة الفنية والثقافية التونسية".

واعتبرت مقابة الموسيقيين التونسيين أن محسن الشريف "تعمد ربط علاقات ودية ومهنية مع اسرائيل، من خلال تردّده المتكرر عليها والعمل فيها، ضارباً عرض الحائط بالتزام تونس اللامشروط بالقضية الفلسطينية، والوقوف مع شعبها المكافح".

وحذرت النقابة كل الأطراف الفاعلة في الساحة الثقافية التونسية من التعامل مع محسن الشريف، مؤكدة أنها "ستحيل الأمر إلى القضاء التونسي في حال تمت دعوته إلى مشاركة في أي تظاهرة فنية أو غنائية".

ورد محسن الشريف على جدل زيارته إلى الكيان الصهيوني بأنه "تلقى تهديدات خطيرة، وعرض عليه اللجوء إلى إسرائيل مع عائلته إلا أنه رفض ذلك".

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة