جبـل الظـاهـر واجهـة جديدة لتنوّع المنتوج السيـاحـي و مساهمـة الحوكمـة المحليـة عبر شراكـة مربحـة بين القطاعين العام و الخـاص

كتبه 

عقدت الجامعة المهنية للوجهة السياحة بالظـاهر (FTADD) ندوة صحفية بجزيرةجربة بحضور السادة ولاة  مدنين و قابس و تطاوين و سعادة السيدة Rita ADAM  سفيرة سويسرا بتونس و عدد من الأطراف الفاعلة محليا في القطاع السياحي لتقديم المفهوم الجديد الذي سيلهم بالتأكيد مناطق تونسية أخرى. 

 تعيش منطقة جبل الظـاهـر، التي تبعد ثمانين كيلومترا عن جربة، من الفلاحـة الجبليـة و موارد الهجـرة و تهدف أن تصبح  وجهـة سياحية حقيقيـة تسحر لبّ السياح المحليين و الأجـانب.

و تقوم FTADDبعمل تجديدي من خلال جمع تسعين بالمـائـة من مسدي الخدمات السياحية في المنطقة لتنمية تراث المنطقة و اقتراح سياحةبديلة تجمع بين الطبيعة والثقافةوالأصالة. تنتظم هذه المبادرة في إطـار شراكة بين القطاعين العام والخاص في شكل منظمة لإدارة الوجهات السياحيـة DMOتحصلت منـذ شهـر مارس 2018 على صفـة نقـابـة مهنيــة  و تعتبر FTADDسلسلـة حقيقية (مجموعة من مسدي الخدمات السياحية ، قريبة جغرافياّ في ما بينهـا وتتقاسم نفس مجال الخبرة) تكون مصدر إلهام لمناطق أخرى في البلاد التونسيـة.

تهدف الجامعـة إلى جلب السياح التونسيين والأجانب المهتمين باكتشاف مناظر طبيعية غير مألوفة بالبلاد التونسية من خلال ربط علاقـات جديدة مع السكان المحليين و التعرف إلى ثقافة و تاريخ البلاد و التجوال والجيولوجيا و غيرهـا. كماتوفر وجهة الظـاهـررحلةخارج المسار المعتـاد وبعيدا عن معايير السياحة المكثفة لتكون بديلاً للنموذج السياحي التونسي الذي كان يعتمد على السياحة الشاطئية التي أصبحت ترتكز أكثر وأكثر على الإقـامـة الشـاملـة.

لتحقيق أهدافها ، تعمل الجامعة على ابتكار أساليب و تقنيات التسويق ، التي لا تستخدم إلا نادرا في تونس ، مثل التسويق الإقليمي والتسويق التشاركي الذي يستخدم شبكات التواصل الاجتماعي لتشجيع المدونين والزائرين على سرد تجاربهم وترويج وجهة جبل الظـاهــر بأنفسهم بعد عودتهم منــه.

كما تم تطوير تطبيقة للهاتف الجوال تعتبر أفضل دليل سفر للزائرين تعمل دون ربط بشبكة الانترنت يمكن تحميلها من Apple Storeأو Google Playتحت تسمية Destination Dahar

و تعتبر الجامعة المهنية للوجهة السياحة بالظـاهرFTADD)) نموذجاً حياً من نماذج تكريس الديمقراطية و اللامركزيةاللذان يتم تأسيسهما حالياً في تونس.و يمكن أن يثري هذا النموذج التوجه العام نحو إرساء حوكمة  محلية ترتكز على الشراكة بين القطاعينالعام و الخاصإلى جانب المجتمع المدني.

كما يجسم إحداث الجامعة المجهود المشتركبينوزارة السياحةوالديوان  الوطني التونسي للسياحةالذي يحظى بالدعم الفني من Swisscontcatوتمويلات من كتابة الدولة للاقتصـادالسويسري (SECO)لتنويع المحيط المؤسساتي فالمجال السياحيو إعطاء لتجمعات مماثلةأكثر استقلالية و مسؤولية للتصرف في وجهة سياحيةوالتسويقلها.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة