طابعات ابسون للمقاسات الكبيرة تصل إلى تونس

الثلاثاء, 20 شباط/فبراير 2018 20:37

المصمّمون والمهندسون المعماريّون ومكاتب الدراسات وغيرهم من وكالات الاشهار وأخصائيّو التسويق سيسعدون حقّا بتوفر تشكيلة جديدة رائدة من طابعات ابسون كبيرة المقاسات وبالألوان التي تمّ اطلاقها بالأسواق هذه الأيام.وتضمّ هذه الطابعات التي تتزوّد باللّفات الورقية المسترسلة، تسع موديلات تستجيب لمختلف حاجيات الاستعمال وتتميز بسرعة الطباعة مع ضمان الجودة العالية، فضلا عن مطابقتها لأنظمة حماية البيئة.وتحقّق الطباعة الرقمية على مقاسات كبرى بطابعات ابسون الجديدة، مع امكانية استعمال لفّتين من الورق في نفس الوقت بالنسبة لبعض الموديلات، زيادة مهمّة في الإنتاجية ومرونة في الاستعمالات وفق الحاجيات المحددة إلى جانب السرعة لفائقة في الطباعة.

وحرصا على تعدد الوظائف، جهزت العديد من موديلات الطابعات بنظام سكانار يمكّن من مسح وثائق كبيرة المقاس وتحويلها مباشرة للطباعة على نفس الطابعة وكذلك ارسالها بواسطة الترابط الالكتروني لطابعات أخرى.وعلى سبيل المثال فإنّ رقمنة وثيقة بمقاس A1الكبير وطباعتها لا تستغرق سوى 39 ثانية فقط. كما تتوفر هذه الطابعات على نظام لمعالجة الصور، فائق الدقة وسريع الأداء، وجهاز تخزين بسعة320 GOوترابط مؤّمن مع الشبكات الإعلامية الأخرى، وهي مزايا هامّة تضمن تراسل الملفات الثقيلة الحجم من خرائط ورسوم وصور وبيانات ومعلقات وغيرها وطباعتها.

 

أعلن وزير التربية بفرنسا جون ميشال بلوكييJean Michel Blanquier منع التلاميذ الذين هم دون سن 14 من جلب هواتف جوالة معهم داخل المدارس الابتدائية و المدارس الإعدادية. وجاء  هذا الاعلان خلال حضور الوزير الفرنسي أمس الأحد 10 ديسمبر على أمواج راديو RTL   الفرنسية و ينطلق العمل بهذا القرار بداية من الموسم الدراسي 2018 وقد  سبق  لعديد الجمعيات المدنية في فرنسا  المطالبة بضرورة حماية الطفل من شاشة الهواتف الذكية و الذبذبات التي تنعكس سلبا على صحته النفسية و الجسدية .

 

فرنسا تنعى الكاتب جان دورميسون

الثلاثاء, 05 كانون1/ديسمبر 2017 22:40

ودعت فرنسا، في وقت مبكر من صباح اليوم 5 ديسمبر 2017 ، الكاتب الفرنسي جان دورميسون، بعد وفاته بباريس إثر نوبة قلبية، عن عمر يناهز الـ 92 عاما.

 وقد  نعى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وعدد من المسؤولين والشخصيات العامة الكاتب والفيلسوف الفرنسي، بعد إصابته بنوبة قلبية في منزله الكائن بـالضاحية الشرقية للعاصمة الفرنسية باريس.

وغرد ماكرون عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "كان أفضل من عبر عن الروح الفرنسية، مزيجا فريدا من الذكاء والأناقة، أمير الكتابة الذي لم يعرف كيف يأخذ نفسه على محمل الجد، المتبصر، المبتسم،  لقد فقدنا كلمات جان دورميسون بالفعل.

 وكان الفيلسوف و الكاتب الفرنسي الكبير قد  كتب في جريدة “ألفيجاروالسنة الماضية اثر احداث الموصل و تهجير المسيحيين  حول داعش .ووجه  نداء الى كل ذوي الضمائر الحية شرقاً وغرباً، لكي يفعلوا شيئاً ما ولا يسكتوا على هذه المأساة المذهلة التي فاجأت الجميع، ومضيفة انها  غير مستغربة من داعش على الإطلاق.وجاء في ندائه ايضا  أن الاسلام من أجمل الأديان وأعظمها، ولا يمكن أن يقبل بمثل هذا العمل الشنيع الذي يسيء إلى سمعته بل ويشوهها.